العلاقة بين مكونات الحراك الشعبي
 العلاقة بين مكونات الحراك الشعبي

المتغيرات الناظمة للعلاقة بين مكونات الحراك الشعبي في سوريا

(دراسة ميدانية على الحراك المدني والعسكري)

ملخص الدراسة:

بعد قيام الثورة في سوريا بمنتصف الشهر آذار من عام 2011, واندلاع الاحتجاجات في معظم المدن والمحافظات السورية والانتقال من الحراك السلمي الى الكفاح المسلح ضد قوات النظام السوري, بدأت المدن والمناطق تخرج عن سيطرة النظام تباعاً وبالتالي بدأت مؤسسات الدولة في المناطق المحررة تنحل وتخرج عن السلطة المركزية في دمشق, وفي المقابل بدأت مع مرور الوقت تتشكل هيئات ومؤسسات جديدة تتناسب مع طبيعة المرحلة الجديدة وتدير نفسها بنفسها، مما أوجد الحاجة لإعادة تنظيم هذه الهيئات ولاسيما أن هذه المناطق باتت تعاني  من عدم وضوح خارطة التشكيلات المدنية والعسكرية، وتداخل الأدوار بين ما هو مدني وعسكري، مما أدى لضعف التنسيق فيما بينهم، ودخولها في صراع على استقطاب التمويل وكسب تأييد المجتمع المحلي، ومحاولة كل مكون من توسيع رقعة نفوذه على حساب باقي المكونات. ولذلك تأتي هذه الدراسة كقراءة تحليلية استطلاعية لقوى الحراك الشعبي على الأرض، بهدف تحديد مكوناته وطبيعة العلاقة فيما بينهم، بعدما تم تقسيم مكونات الحراك الشعبي إلى أربعة مكونات وهي:

    مجالس محلية.

    منظمات مجتمع مدني محلية.

    فصائل وكتائب عسكرية.

    قادة رأي( وجهاء وأعيان).

وتعتبر هذه الدراسة من الدراسات الوصفية، وقد تم اعتماد منهج التحليل الكمي من خلال استخدام أداة الاستبيان، وذلك بهدف قياس شدة العلاقة بين مكونات الدراسة، ومعرفة مدى ديناميكية العلاقة فيما بينهم. بالإضافة لذلك تم تحديد ثلاثة متغيرات تتحكم في صلب العلاقة بين هذه الأجسام وهي: الهيكلية التنظيمية، التعامل مع الجهات المانحة وتنفيذ المشاريع، الإشراف على جهاز الشرطة.

من جهة أخرى تم وضع عدة مؤشرات تساعد الباحثة في قياس شدة هذه العلاقة من خلال الاستبيان وهذه المؤشرات ترواحت وفقاً لقطبية ثنائية العلاقة ما بين الإيجابي والسلبي.

    صراع: يدل على سلبية العلاقة بين مكونات الدراسة بدرجات عالية

    تنافس: يشير إلى سلبية العلاقة بدرجات أقل.

    تنسيق: يدل على إيجابية العلاقة بين مكونات الدراسة بدرجات معتدلة

    عدم التدخل: يدل على إيجابية العلاقة بين مكونات الدراسة بدرجات عالية ويشير إلى أن كل مكون يلتزم بالدور المنوط به ولا يتدخل بعمل غيره من المكونات.

                                                                           

                            

لتحميل الدراسة كاملة باللغة العربية

 

 

 

The Governing Variables of the Relationship among the
Public Movement Components in Syria
(Field study on the Civil and Military Movements)

 Summary:

After the revolution start in Syria in the middle of March, 2011, the outbreak of protests in most of the Syrian cities and provinces, the transition from a peaceful movement to an armed struggle against the forces of the regime, and after a period of time cities and areas began to be outside the regime's control, respectively, and thus the state institutions in the liberated areas began to collapse and became not controlled by the central power in Damascus. In return, after a period of time the revolutionary bodies and institutions began to constitute themselves to manage the liberated areas.


The non-Syrian regime controlled areas are experiencing the blurred civil and military formations map, the overlapping of roles between what is civilian and what is military, which led to poor coordination among themselves, their being into struggle to attract funding and gain the support of the local community, and each component trial to expand its influence at the expense of the rest of the components. Therefore this study comes as an analytical and exploratory reading about the forces of the public movement on the ground, in order to determine their composition and the nature of the relationship between them, and this is after
dividing the public movement components into four components:

    Local councils.

    Local civil society organizations.

    Military factions and battalions.

    Opinion leaders (elders and notables).

This study is one of the descriptive studies, it has adopted the quantitative analysis methodology through the use of the questionnaire tool, in order to measure the intensity of the relationship between the components of the study, and to know how dynamic the relationship between them is. In addition, three variables were identified that control the core of the relationship between these objects: Organizational Structure, Dealing with Donors and Project Implementation, and Supervision on the Police Apparatus.

                                                                           

                            

      download the study in english